الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 شَقَّ لَهُ مِنِ إِسمِهِ كَي يُجِلَّهُ فَ ذو العَرشِ مَحمودٌ وَهَذا مُحَمَّدُ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
روسي
[..آدآرية آلموقع..]
[..آدآرية آلموقع..]
avatar

][ تآإريخ آلتسجيل ][ : 24/08/2008

][آلمُشآإركآإت][ : 4994

][ آلنقآإط ][ : 4657

][ آلتقييًمْ ][ : 7

][ آلجِنَـسًٍ ][ : انثى

][ آلمًزٍآجٍُ ][ :

][ آلهِوٍآيةٍْ][ :

][ آلدَوٍلْةَ ][ :

][ آلعْمـرٍُ ][ : 30

. :


مُساهمةموضوع: شَقَّ لَهُ مِنِ إِسمِهِ كَي يُجِلَّهُ فَ ذو العَرشِ مَحمودٌ وَهَذا مُحَمَّدُ    الأحد 22 أبريل - 17:45

<P align=center>







[size=16]شَـقَّ لَـهُ مِـنِ إِسـمِهِ كَي يُجِلَّهُ
.......... فَـذو الـعَرشِ مَحمودٌ وَهَذا مُحَمَّدُ
نَـبِـيٌّ أَتـانـا بَـعـدَ يَأسٍ وَفَترَةٍ
.......... مِنَ الرُسلِ وَالأَوثانِ في الأَرضِ تُعبَدُ
فَـأَمـسى سِراجاً مُستَنيراً وَهادِياً
.......... يَـلـوحُ كَـما لاحَ الصَقيلُ المُهَنَّدُ
وَأَنـذَرَنـا نـاراً وَبَـشَّـرَ جَـنَّةً
......... وَعَـلَّـمَـنـا الإِسلامَ فَاللَهَ نَحمَدُ
وَأَنـتَ إِلَـهَ الـحَـقِّ رَبّي وَخالِقي
......... بِـذَلِـكَ ما عُمِّرتُ في الناسِ أَشهَدُ
تَعالَيتَ رَبَّ الناسِ عَن قَولِ مَن دَعا
......... سِـواكَ إِلَـهـاً أَنـتَ أَعلى وَأَمجَدُ
لَـكَ الـخَلقُ وَالنَعماءُ وَالأَمرُ كُلُّهُ
......... فَـإِيّـاكَ نَـسـتَـهدي وَإِيّاكَ نَعبُدُ







[size=21]بدآيـــة /
السلآم عليكمم ورحمة الله وبركآته
آسعدَ الله قلوُبكَكمْ بِ حزمَة أمنيآت حُلقَتْ لِ السَمآآء ,
وَ..d]عآدَتْ بـِ إستجَآبْةة ] *

موضوعي عن أشرف الخلق وسيدهممَ نبينآ وحبيبنآ
مُحَمَّدُ عليه أفضل الصلآة والسلآم
وُفقني الله وَ إياكم لمَ يحبهُ وَ يرضاهَ وَ لمَ فيهِ عزة الإسلام وَ صلاح المسُلمين وَ نصرتهم أجمعينْ ،
وَ أعاننا علىْ تحمل هذهِ المسؤوُلية العظيمة وَ أنْ أكوُن أهلًا لها ، اللهُم آمينْ ..،،


اولاً أحب ان اذكركم أخوتي بقول الرسول صلى الله عليه وسلم : " بلغوا عني ولو آيه" .
فمن خلال هذآ الموضوع ، أتمنى أني قد أفيدكم بما سأضعه بين ايديكم ، وأرجو
أني قد أوفق في نشر ولو جزء بسيط عن رسولنا صلى الله عليه وسلم ..

أقتبس جملة من شيخ فاضل أعجبتني جداً ، ألا وهي : كيف تحب رسول الله وانت لم تقرأ سيرته ؟
يالله كم أثرت فيَّ هذه الجملة البسيطة والمختصره جداً ولكن معناها جدا عميق في القلب ..

اللهمّ صلىِ الله وسلم وبارك علىَ
عبدكَ ورسوُلك محُمدْ
وعلى آله وأصحابه وأتباعه بإحسان.ْ.





أسَم سيد الخلق :

محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هشام بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن
مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر - وهو الملقب بقريش، وإليه تنسب القبيلة -
فهو خير أهل الأرض نسباً على الإطلاق ، فقومه أشرف قوم،
وقبيلته أشرف قبيلة ،وفخذه أشرف الأفخاذ ،
وقد كان أعداؤه يشهدون له بعلوّ نسبه فيهم .



[size=21]ولآدتهَ عليه أفضل الصلآة والسلآم :


- موُلد حبيبي عليِه الصلاة والسلام.. ولد فيِ اشرف بيت من بيُوت العرب فهُو.،
اشَرفْ فرَع من قريش وهم بنُو هاشم وقريِشْ اشرَف قبيلة في العرَبْ وأزكاها نسَب وأعلَاهَا
مكانَه ( فـَلمْ يستطَع احَد أن يطعنْ في نسبَه عليِه الصَلاة والسَلامْ ) ..
لا خلاف إن مبعثه كان يوُم الاثنيِنْ , واختلف في شهرَ المبَعث , فقيل لـِ ثمان مضين من
ربيع الأول ,..سنةَ إحدى وأربعين من عام الفيِل هذا قوُل الأكثريِن ..



معجزآت ولآدته :


وظهر عند ولادته خوارق وغرائب غيبية
إرهاصا لنبوته وإعلاما بأنه مختار الله تعالي ومجتباه


- فزيدت السماء حفظا ورد عنها المردة وذوو النفوس الشيطانية
- ورجمت نجوم النيران كل رجيم في حال مرقاه
- وخرج معه صلي الله عليه وسلم نور أضاءت له قصور الشام القيصرية
-وانصدع إيوان كسري بالمدائن الكسروية الذي رفع أنوشروان سمكة وسواه
-وخمدت النيران المعبودة بالممالك الفارسية لطلوع بدره المنير وإشراق محياه
- وغاضت بحيرة ساوة وكانت بين همذان وقم من البلاد العجمية وجفت إذ كف واكف موجها الثجاج ينابيع هاتيك المياه
-وفاض وادي سماوة وهي مفازة في فلاة وبرية لم يكن بها من قبل ما ينفع للظمان اللباه



طفولتهَ - صلى الله عليه وسلم - :


نشَأ يتيم فقد مات أبوُه "عبدا لله وأمُه حامَل بِه لـِ شهرَيِنْ وماتَت أمه أمنهَ وعمره ست سنوُاتْ....
كفلهَ جدَه عبدْ المُطلب ثم ماتَ وعُمره عليِه ـالصَلاة وَ ـالسَلامْ ثمَانْ سنُوات فَـ كفَله عمَه أبُو طالَبْ حتَى نشَأ
واشتّد ساعَدهْ....- سنوُاته الأربَع الأوُلىَ أمضَاهَا فيِ الصحَراءْ
فِي بنّي سعَد فَـ نشَأْ " قوُيّ البنِية ،سليَم الجَسمْ، فصيِحْ اللسّانْ جَرئْ الجنان ..



في أوائل شبآبه :


- في أوائل شبابه:/ كان عليه الصَلاة والَسلام يرعىَ لـِ أهَل مكَة
أغنَامهُم بِ قراريَط يَأخذهَا اجَرعلَى ذلكَ..
قَال عليه الصلاة والسَلام :/ [ مامن نبيّ إلا وقُد رعى الغنمَ ] ..
قالوا: وأنت يا رسول الله ؟؟ قال : وأنا ...،

- فَيِ شبَابه :/ لم يشارك أقرانهَ فيِ لهوُهم ولا عبثهمّ وقَد عصمه الله من ذلَك ..
وفي روُاية انه عليه الصَلاة والسلامْ سمَع وهو في سن الشباب غناء في إحدىَ دوُر مكة في حفلة "عرَس"
فَـ أرَاد أن يشهدها فـَ ألقىَ الله عليهَ النوُووم فما أيقظه إلا حّر الشمَس..


- فيّ شبَابهَ :/ لمْ يُشارك عليه الصَلاة والسَلامْ قوُمه في عبادة الأوُثانْ
ولا اكَل شيئْا مما ذبحَ لهَا ولم يشرَبْ خمَراً ولا لَعبْ قمَاراً ولاعرَف عنه فحُش في القوُلَ اوهجرَ فيِ ـالكَلامْ..


- فيّ شبَابهَ:/ عُرفْ عنهَ علَيِه ـالصَلاة والسَلامْ منْ إدرَاكه
رجحاَنْ العقَل واصَالة الرَأيْ وفِي حادثَة وُضع الحجَر الأسوُدْ فيّ مكَانه منْ الكعَبة دلـِيل وُاضح على ذلكَ ..


- فيّ شَبابهَ:/ عُرفْ عليِه الصلاة والسَلام بين قومُه بِ الصاَدق ,الأميِن]
واشتهَر بينهم بِ حسَن المُعاملة والوُفاءْ بِ الوُعد واستقامَة السيِرة ، وحُسن السُمعَة ..
ممَا رغَب خديجِه رضّي الله عنها في عرضَها له الاتجَار بِ مَالها في القافَلة ..
التيّ تذَهبْ إِلى مدَينَه بُصرى كل عُامْ على أن تعطيهِ ضعُف ما تعطَيِ رُجلاً منْ قوُمهَا..
ميِسره غُلام خديجه رضي الله عنها اخبرهَا عن أمانَة الرسوُل صلى الله عليِه وسُلم وإخَلاصه ورأتْ الربحَ ,
الكثيِر في تلكَ الرحلة فَ أضعَفت له الأجرَ ثم حمَلها ذلك على أن ترغَب فيِ الزوُاجْ منَه فَـ قبَل أن يتزوُجهَا وهُو
اصغرّ منهَا بِ خ ـمسّة عشَر عَاماً ..



زوجآتهَ :


هن أمهات المؤمنين، قال ابن القيم : "ولا خلاف أنه –صلى الله عليه وسلم- توفي عن تسع".
وأسماؤهن:
عائشة بنت أبي بكر الصديق،
وحفصة بنت عمر بن الخطاب،
وسودة بنت زمعة،
وزينب بنت جحش،
وأم سلمة هند بنت أبي أمية،
وأم حبيبة رملة بنت أبي سفيان،
وميمونة بنت الحارث،
وجويرية بنت الحارث،
وصفية بنت حيي بن أخطب.

رضي الله عنهن جميعاً.



خديجه - رضي الله عنهآ - :


هي أول من آمنت به، وهي حصنه الداخلي، وركنه الشديد،
وكانت بمثابة الوزير الصادق له، والرفيق الساعي له، تخفف عنه، وتواسيه ، وتسعى في قضاء حوائجه، وكانت – رضي الله عنها – قد أكرمت رسول الله بالعمل الكريم في تجارتها،
وتزوجته – رضي الله عنه – رغم فقره، وأسكنته بيتها حيث لا بيت له يملكه ،
وكانت تُنفق على رسول الله من مالها حين تفَرغ لأمر الرسالة،
وآمنت به حين كفر الناس، وصدّقته حين كذبه الناس،
وآوته حين طرده الناس .
فإذا دخل بيته إليها – بعد يوم شاق في الدعوة والتلبيغ – سرعان ما ينسى الألم والحزن، إذا تمسح بيدها الحانية على قلبه .
وكانت – رضي الله عنها – امرأة حاذقة صَنَاعٌ في إدخال السرور على زوجها والتخفيف عنه .
ولقد ضُرب بها المثل في طهارتها، وضُرب بها المثل في حكمتها وضُرب بها المثل في حصافتها



عآئشه - رضي الله عنهآ - :


عائشة بنت أبي بكر الصديق، زوج النبي ، وأشهر نسائه. ولدت -رضي الله عنها-
سنة تسع قبل الهجرة .

× كنيتها أم عبد الله، ولُقِّبت بالصِّدِّيقة، وعُرِفت بأم المؤمنين،

وبالحميراء لغلبة البياض على لونها ×

وقد أحب رسول الله خطيبته الصغيرة كثيرًا ، فكان يوصي بها أمها أم رومان قائلاً: " يا أم رومان، استوصي بعائشة خيرًا واحفظيني فيها ".
وكان يسعده كثيرًا أن يذهب إليها كلما اشتدت به الخطوب، وينسى همومه في غمرة دعابتها ومرحها.

وبعد هجرة الرسول إلى المدينة، لحقته العروس المهاجرة إلى المدينة المنورة،
وهناك اجتمع الحبيبان، وعمّت البهجة أرجاء المدينة المنورة، وأهلت الفرحة من كل مكان؛
فالمسلمون مبتهجون لانتصارهم في غزوة بدر الكبرى ،
واكتملت فرحتهم بزواج رسول الله
وقد تمَّ هذا الزواج الميمون في شوال سنة اثنتين للهجرة،
وانتقلت عائشة إلى بيت النبوة.



أولآده :



الذكور ثلاثة:
القاسم،
وعبد الله،
وإبراهيم ؛

وقد ماتوا صغاراً لم يتجاوزوا السنتين بالاتفاق .

الإناث
أربع:

زينب،
ورقية،
وأم كلثوم،
وفاطمة؛
وقد أدركن البعثة، ودخلن في الإسلام، وهاجرن مع النبي –صلى الله عليه وسلم-،
ومات كل أولاده قبله إلا فاطمة فإنها ماتت بعده بستة أشهر .


صفآته الخلقية :

كانْ رسوُل الله أزهر اللوُن [ أبِيضْ مُستنيِر مائْل إلى الحُمرَة ]..
واسع الجبيِنْ , أدعج العينيَن [ الدعجْ سدة سوُاد العينيِنْ معَ سعتهمَا ] ,
وقيل أكحَل , أهدبْ الأشفـارَ.،
- [ طوُيِل الأشفَار ] مُفلج الأسنان كث اللحية تملأ صدرَه , عظيم المُنكبين ,
رحب الكفيِن والقدمينْ ,..
- ليِس بِ ـالطوُيل البائن ولا بِ ـالقصيَر المتُردد , رجل الشعرَ [ فيّ شعَره حجونهَ أي َتثُن قلِيل ]
يضرب شعره إلى منكبَيه , ..
إذا تكلم رؤُى كـَ النوُر يخرج من ثناياَه ..
ضخمَ الرأس والكراديِس في وجههَ تدوُير , ذا مشربَه [ الشعَر الدقيِق من الصدَر إلى السُرة ] .،

إذا مشَى تقلع كأنما ينحطَ في صببْ [ أيّ يمشَى بقوُة , والصبب الحدُور ] يتلألأ وجُهه ..
- كـَ القمر ليلة البدَر , حسن الصوُت , سهل الخدين , ضليع الفم , سوُاء البطن والصدَر ,
أشهَر المنكبين والذراعين وأعالي الصدر طوُيل الزنديِنْ , رحب الرَاحة , ..
منهوس العقبين [ أي قليل لحم العقَب] بين كتفيه خاتم النبوُة كزر الحجلَة ,
وكـَ بيضة الحماَمة , ..وكان إذا مشَى كأنما تطوى له الأرَض .، ويجدُون في لحاقهَ وهو غير مكترثْ ,
وكان يسدل شعَر رأسه ثم فرقَه , وكان يرجله ويسرح لـِحيتَه ,..
ويكتحل بِ الإثمد كل ليلة في كل عيِن ثلاثة أطراف عند النوُم ..



أسماء وكنآة لـ حبيبنآ - صلى الله عليه وسلم - :

قال الإمام ابنْ القيِم : أسماؤه نُوعانْ :
1- خَاص لا يُشاركه فيه غيره من الرُسَل :/,
كـَ [ محُمد , وأحمَد , والعاقب , والحاشَر , والمُقفى , ونبي المَلحمَة ]..
2- ما يشاُركه في معناَه غيره من الرُسل , ولكن له منّه كمَاله , فهُو مُختص بِ كمَاله دون أصَله :/،
كَـ [ رسوُل الله , ونبِيه , وعبدَه , والشاهدَ , والمُبشَر , والنذيِر , ونبَي الرَحمَة , وَنبي التُوبةَ ].

.: أمّا كنيتَه فَ كانْ يُكنَى d]أباَ القَاسم ] بُولده القاسم وكان أكَبر أوُلادهَ .،



- تفآؤله و توآضعه :

كان رسول -الله- صلى الله عليه و سلم
متفـائلا و يحبُ التفائل

عن أنس –رضي الله عنه- عن النبي –صلى الله عليه وسلم-
قال: "لا عدوى ولا طيرة، ويعجبني الفأل الصالح،
قيل وما الفأل ؟ قال: الكلمة الحسنة الكلمة الطيبة يسمعها أحدك
م".

و كان أيضا متواضِعَــا , ليتنَـأ نتحلّى بهذهِ الصِفه
فهي كانت من صفات خير الخلق

عن عائشة –رضي الله عنها- قالت: كان رسول الله –صلى الله عليه وسلم- ي
خيط ثوبه ويخصف نعله ويحلب شاته ويخدم نفسه
ويعمل ما يعمل الرجال في بيوتهم
".
رواه أحمد والترمذي وصححه الألباني.



من أقوآل عآئشه عن حبيبنآ :

اوُل مابدَئ به الرسوُل صلى الله عليه الصلاة والسلام الرؤُيا الصالحه في النوُم فكان لايرىَ رؤُيا اِلا
جاءْت مثَل فلقْ الصُبح ثم حببْ اليِه الَخلاء وكان يخلو بِ غار حرَاء يتحنث فيه الليالي ذوُات العدد قبل
ان ينزع من اهلَه..
ويتزوُد لـِ ذلكَ ثم يرجعَ الى خديجَه فَـ يتزوُد لـِ مثلَها حتىَ جاءْ الحقَ وهُو في غاَر حرَاء
فجاءْه الملكَ فقال له :
اقرَأ فقال : ماانا بِ قارئ ... قال : فَـ أخذنيّ فغظنَي حتى بلغ
مني الجُهدْ ثمْ ارسلني فقَال : اقرأ فقلَت : ماانا بِقارَئ
فأخذنيّ فغظنَي لِ ثانيه حتى بلغ مني الجُهد ثم ارسلني فقَال : اقرأ فقلُت :/ماانا بقاَرئ فاخذني فغظني
الثالثه ثمْ قاَل ( اقراَ باسم ربك الذي خلق ، خلق الانسانْ من عَلقْ ، اقرَا وُربكَ الاكرم ،
الذي علَم بِالقلم ، علم الانَسانْ مالمْ يعلمَ ).....
- فرجعَ بها رسول الله صلى الله عليه وسَلم يرجف فؤُاده ..
فدخلَ على خديجه بنت خوُيلد رضى الله عنها فقَال :
زملوُني زملوُني فزملوُه حتى ذهب عنه الروُع فقال:/ لـِ خديجَه واخبرها الخُبر :
لقد خشيت على نفسّي فقَالت:
له خديجه : كلا والله لايخزيكَ الله ابد انك لـِتصَل الرحم وتحمل الكل وتكسب المعدوُم وتقري الضيف
وتعينْ على نوُائب الحقّ ..فَـ انطلقْت بِه خديجه حتى اتتَ به ورُقه بن نوفل بن اسد بن عبدالعزَى
وكان ابن عم خديجه رضي الله عنهَا فكان يكتبَ الانجيل بِ "العبرانيه" وكان شيخاً كبيراُ اعمىَ...
فَـ قاَلت له خديجَه : ي ابنْ عم اسمع ابن اخيكَ ....فقال ورُقة : يابن اخي ماذا ترَى ؟؟
فـَ اخبرَه الرسوُل صلى الله عليه وسلم خبَر ماراى فقَال له ورُقة :
هذاَ الناموُس الذي نزل على موُسى يالتني فيها جُذعاً [ شاباً قوُيا ].. ليِتني اكن حيا اذ يخرجك
قومُك فقال عليةَ الصلاة والسَلام : او مخرجي همْ ؟؟.. قال : نعم لم ياتيّ رجَلا بِ مثل ماجئت به
الا عودُي وان يدركني يومكَ انصرك نصرا مؤزراً ....ثم توُفي ورقة بن نوفل وفتر الوُحي..



بعض من حكم سيد الخلق :

- رُوي عن الإمام علي ابن أبي طالب عليه السلام أنَّه قال:
إن النعمة موصولة بالشكر .. والشكر متعلق بالمزيد .. و لن ينقطع المزيد من الله حتى
ينقطع الشكر من العبد
!!

- وقال عليه السلام : من حاسب نفسه ربح ... ومن غفل عنها خسر .. ومن نظر في العواقب
نجا .. ومن أطاع هواه ضل ..ومن لم يحلم ندم ..ومن صبر غنم ..ومن خاف رحم ..
ومن أعتبر أبصر ...ومن أبصر فهم..ومن فهم علم
!!

- و قال عليه السلام :
اعلم إن لكل فضيلة رأساً و لكل أدب ينبوعاً.. ورأس الفضائل و ينبوع الأدب هو العقل ..
الذي جعله الله تعالى للدين أصلاً و للدنيا عمادا ..
فأوجب التكليف بكماله .. و جعل الدنيا مدبرة بأحكامه ..و ألف به بين خلقه ..
مع اختلاف همهم و مآدبهم
!!

- و قال عليه السلام :
من ينصب نفسه للناس إماماً .. فليبدأ بتعليم نفسه قبل تعليم غيره ..
و ليكن تأديبه بسيرته قبل تأديبه بلسانه
!!

- و قال عليه السلام : من ملك نفسه عن أربعة خصال ... حرَّم الله لحمه على النار ..
من ملك نفسه عند الرغبة . والرهبة .. والشهوة .. والغضب
!

- وقال عليه السلام : راحة الجسم في قلة الطعام ... وراحة النفس في قلة آلاثآم ..
وراحة القلب في قلة الاهتمام .. وراحة اللسان في قلة الكلام
!!

و قال عليه السلام :
خير الدنيا والآخرة في خمس خصال ..
غني النفس ..وكف الأذى ..وكسب الحلال .. و لباس التقوى .. و الثقة بالله على كل حال !!



من دعوتهَ :

كانت دعوته عليه الصلاة والسلام شملت جميع الخلق،
كان رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم أكثر رسل الله دعوة وبلاغـًا وجهادًا ،
لذا كان أكثرهم إيذاءً وابتلاءً ، منذ بزوغ فجر دعوته إلى أن لحق بربه جل وعلا .

وقد ذكر كتاب زاد المعاد حيث قال أن دعوة النبي عليه الصلاة والسلام كانت على مراتب :
المرتبة الأولى‏:‏ النبوة‏.‏.
الثانية‏:‏ إنذار عشيرته الأقربين‏..
‏ الثالثة‏:‏ إنذار قومه‏..
‏ الرابعة‏:‏ إنذار قومٍ ما أتاهم من نذير من قبله وهم العرب قاطبة‏..
‏ الخامسة‏:‏ إنذارُ جميع مَنْ بلغته دعوته من الجن والإِنس إلى آخر الدّهر‏

وقد قال الله جل وعلا لنبيه صلى الله عليه وسلم :
( قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ).



عآم الحزن على نبينآ :

- مات ابو طالب عم الرسول صلى الله عليه وسلم في السنه العاشره من البعثه ،
وعند ذلك جرؤت قريش على تشديد الاذى للنبي الكريم صلى الله عليه وسلم ،
وقد حرص النبي الكريم ان يقول ابو طالب كلمة الاسلام وهو على فراش الموت
فأبى خشية ان يلحقه العار من قومه ..فحزن النبي صلى الله عليه وسلم..
-وفي تلك السنه ماتت خديجه رضي الله عنها ايضا لذلك سمي هذا العام بعام الحزن ..



وفآة خير الأنـآم :

مات من كان للأيتام أبًا، وللأرامل عونًا وسندًا ، مات نبي الأمة ،
وقدوة الخلق ، مات خير البشر،
وأحب الخلق إلى الله، مات الذي نعمت برؤيته الأبصار،
و استمتعت بسماع جميل حديثه الأسماع والآذان


يوم الاثنين / ربيع الأول / من السنة الحادية عشرة للهجرة
في يوم لم ير في تاريخ الإسلام أظلم منه




أول من أذى حبيبنآ - صلى الله عليه وسلم - :

أول من آذى النبي صلى الله عليه وسلم بصنوف الأذى هو عمه أبو لهب لعنه الله،
فقد بدأت أذيته منذ اليوم الأول
من بداية الدعوة فعند ما نزل قول الله تعالى: وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ {الشعراء:214}،

جمع صلى الله عليه وسلم أقاربه من بني هاشم والمطلب فبادر أبو لهب بالكلام القبيح
للنبي صلى الله عليه وسلم.،
فلم يرد عليه، وعند ما نزل عليه قول الله تعالى:
فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ {الحجر:94}،

صعد صلى الله عليه وسلم على الصفا ونادى قبائل قريش فاجتمعوا إليه .،
فقال له أبو لهب: تبا لك سائر اليوم، ألهذا جمعتنا؟
وأخذ حجراً ليضرب به النبي صلى الله عليه وسلم..

وكمآ قال صاحب الرحيق:
وبدأت الاعتداءات على النبي صلى الله عليه وسلم وأول من بدأ بها
أبو لهب فقد اتخذ موقفه هذا منذ اليوم الأول قبل أن تهتم قريش بذلك.

واستمرت أذيته للنبي بعد ذلك بأنواع الأذية، كمآ ذكرفي الرحيق المختوم للمباركفوري..



وأخر من أذى أشرف الخلق :


1- || إسآءهَ الدنمركيِين لِ الرسسول ||
ألمْ شديد .. جرَح غاْئر ..صفعة موجعة ..أصابتَنا جميعًا نحن المُسلمين وممن؟!
من دنماَركيين ..حقيَرين ،أحفَاد قردةَ ، وخنَازير ..متى يستفيق المُسلمين؟!
لآ ننكَر بِ أنْ الجميع إنتفَض غَضباً حينما رُسم الحبَيب باابشع الرسُوم اذكر انا ذاك كآن العذَر
a]إنهآ حرية التعبَير ايهَا المسلمُون ] ..،

فَلم نستطع فعلَ شيءْ سوُاء التظاهرات في جميع دُول العَالم ..
والبعض اتجاَه لـِ المُقاطعة التي استمرت قرابة الشهّر وسرعان ماعادت الاموُر كما كانتَ
والجرَح لمْ يشُفى بعد حتى بعد مروُر ستة اعوام و نصف ..إلا ويخرج علينا سافل آخخـرَ ..


2- || " حمَزه كاشغّري" ||~
اثارت ْتغريدته الكثير من الغضَب وهو الشي الذي لمْ يحسب حسَابه .،
مُلحدَ .. لعنة الله عليهَ
بِ الحقيقهه هذا الشخص الملُحد التركستإنيَ عليةة اللعنههُ ،
لايثلج صدورنااً الا بآرَقةة دمههُ .،

- اصبحح التطإولَ على الذاتَ الالهيه وَ الرسولَ صلى الله عليه وسلم وسيلةة تحَت مُسمى
[ حريةة التعبير ].. حسبيُ الله ونعم الوكيلَ ,


يتطاوُل على الذات الالهيه ومن ثم على الرسول المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه .،
و معه ايضاً مؤيدين له وكلهم تحت غطاء اللبراليه ..
وماادراك ما الليبراليه الكثير .،
لا يعلم بأن الليبراليه هم ملحدوُن ينكرون وجود الله و العيَاذ بِ الله ..



سنعلنها ثورُة على أولئك الملعوُنينْ .. سنلعن من لعنهمّ الله .. وندعوُ عليهم بِ ـالشّر والسوُء والبَلاء ..
وكيف لا وهُو الذي عانىَ وقاسىَ ، وتكبد الصعَاب، وتحمل الأذى والعذابْ ..
حتى نكون أنا وأنت ..وهو وهي " حتى نكون كلنا مُسلميييييييينْ ..



[ أفديك بِ نفسسسسيّ وَابيَ وَاميّ يّ رسوووُل الله ].،




] اللهّمْ يّآ حي يا قيوم يا علي يا قدير انزل عذابك وبأسك

على من شتم حبيبك ورسوُلك مَحمدْ صلى الله عليه وسُلم
اللهّمْ أرنا فيهم عجائبْ قدرتكَ .. اللهّمْ أرنا فيهم يوُما أسوُدا
عذبهمَ العنهم ولا ترحمهَم .،
منطلقاً من مَحبتنا لك يا سيد الخَلق
" نعاهد الله أن نقاطع كل منتج دنَماركَي ..
نعاهدك يارب على عدم السكوُت آمَآمَ كل مُلحداً ..،
نعاهدك على أن نهدهمْ ..ونطيح بهمَ نصرة لـِ حبيبنا المصطفى عليه أفضل الصلاة وأتم التسليِمْ
وهذا اقل ما نستطيع فعله يا شفيعنا ..،
فَـ اللهّمْ أعنا على نصرته .. اللهّمْ أعنا على نصرتَه ...،]



+
فـَ ياربّ إنْ ذنوُبنا في الورى كثرت ..،

وليس لنا عملٌ في الحشّر ينجَينا ، و جئناك بِ ـالتوُحيد يصحبَه ..
حُبْ النبّي وآله وهذا القدرَ يكفينَــا .،




وصلىَ الله على حبيبنا محمَد و آله أجمعيِنْ إلي يُومْ الديِنْ ..
وصلىَ الله على حبيبنا محمَد و آله أجمعيِنْ إلي يُومْ الديِنْ ..
وصلىَ الله على حبيبنا محمَد و آله أجمعيِنْ إلي يُومْ الديِنْ ..
وصلىَ الله على حبيبنا محمَد و آله أجمعيِنْ إلي يُومْ الديِنْ ..






× وآخيراً لآ يسعَني أن اودعكَم إلا بدعآء كفآرة الجلوسِ :

" سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ "




[/size]
[/size]
[/size]







الِلَِّهَُــــــــمُّے صَّــــــلٌِے وً سَِلِّـــــمُّے عِلَِےَ نًبّيَنًــا
مُُحًمَُّــــــــدَْ وً عِلَِےَ اّلِـــــــهَ وًصّـحًبّهَ وً سَِلِّـــــمُّے
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rosi.yoo7.com/
نوف
[..عضوٍ مؤسس..]
avatar

][ تآإريخ آلتسجيل ][ : 16/09/2008

][آلمُشآإركآإت][ : 2252

][ آلنقآإط ][ : 3315

][ آلتقييًمْ ][ : 3

][ آلجِنَـسًٍ ][ : انثى

][ آلمًزٍآجٍُ ][ :

][ آلهِوٍآيةٍْ][ :

][ آلدَوٍلْةَ ][ :

][ آلعْمـرٍُ ][ : 25

. :


مُساهمةموضوع: رد: شَقَّ لَهُ مِنِ إِسمِهِ كَي يُجِلَّهُ فَ ذو العَرشِ مَحمودٌ وَهَذا مُحَمَّدُ    الجمعة 27 أبريل - 0:26

بآرككٌ الله فيكْ
وجعلهآ في مَوآزين حِحسنآتكَ
لآ حُرمتَِ الآجر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شَقَّ لَهُ مِنِ إِسمِهِ كَي يُجِلَّهُ فَ ذو العَرشِ مَحمودٌ وَهَذا مُحَمَّدُ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات رووسي | Rosi Forum  :: الاقسام العامة :: •قسم الاسلاميات•-
انتقل الى:  
keyword

مقالات , اخبار , فتاوى , استشارات , بحوث , دراسات , اسلام , الاسلام , إسلام , أسلام , الأخبار , العلاقة , الزواج , المودة , الحياة , الحياة كلمة . الإسلام ، المسلمون ، القرآن الكريم ، الحديث الشريف ، مواقيت الصلاة ، محمد ، الشريعة الإسلامية ، العالم الإسلامي ، الجهاد ، المجتمع الإسلامي ، فتاوى ، استشارات دينية ، الطب النفسي ، الشباب ، الصحة والتغذية ، تربية الأبناء , الجوال الاسلامي , اناشيد اسلامية ,مقاطع اسلامية , يوتيوب اسلامي , صور أسلامية ,محاضرات ,طيور الجنة , صوتيات اسلامية , افلام اسلامية , قصص الانبياء , قصص الصحابة والتابعين , Islam Forum , Islam , de l'islam , احاديث , أدعية , أذكار , الا رسول الله , نفحات دينية , قصص واقعية , YouTube ,  حصن المسلم

اعلانات نصية
بحور الإسلام عرب فون  العاب رووسي القرآن الكريم "payza" أعلن معنا
أعلن معنا أعلن معنا أعلن معنا أعلن معنا أعلن معنا أعلن معنا
أعلن معنا أعلن معنا أعلن معنا أعلن معنا أعلن معنا أعلن معنا

كل مايكتب في هذا المنتدى لا يعبرعن رأي إدارة الموقع أو الأعضاء بل يعبر عن رأي كاتبه فقط